الإسلام السياسي

, par  AMIN Samir, E-Jossour

لسنا بصدد حركات دينية متنوعة فهي مجموعات متقاربة فكريا، ولكننا بصدد شيء أبسط بكثير: مجرد منظمات سياسية هدفها الاستيلاء على الحكم، لا أكثر ولا أقل. وإذا كانت هذه المنظمات تلتحف براية الإسلام فذلك ليس إلا بدافع الانتهازية.

إن الإسلام السياسي الحديث اخترعه المستشرقون لخدمة الاستعمار البريطاني في الهند، وبعد ذلك أخذ به كما هو أبو الأعلى المودودي في باكستان [وُلد في جنوب الهند عام 1903 واستقر في باكستان بعد « الانفصال » وإنشاء باكستان؛ وتوفي في لاهور في سبتمبر/أيلول 1979]. أنشأ الشيخ أبو الأعلى المودودي حزب الجماعة الإسلامية في عام 1941. وكان يستهدف أساسا « إثبات » أن المسلمين لا يمكنهم أن يعيشوا إلا تحت نظام الدولة الإسلامية لأن الإسلام لا يفصل بين الدين والدولة. وتناسى هؤلاء المستشرقون الذين كانوا يعدّون لتقسيم الهند أن الانكليز في القرن الثالث عشر كان لديهم تماما هذا التصور للمسيحية.

Navigation