الإسلام والسياسة ـ مجموعة أولى من التساؤلات

, par  DRÉANO Bernard

لم يؤدِ « الربيع العربي » إلى زعزعة التوازنات السياسية (والجيوسياسية) في المغرب العربي والمشرق فحسب وإنما كشف أيضا عن موقف الدول الغربية الكبرى شديد الحذر إزاء الديمقراطية في بلدان المغرب العربي والشرق الأدنى والشرق الأوسط. وبالفعل طالما اختارت تلك الدول أن تؤيد الدكتاتوريين خوفا منها أن تأتي الصناديق بحكومات إسلامية متشددة بل أصولية. كذلك جاء النجاح الانتخابي (النسبي) الذي حققته الأحزاب « الإسلامية » في المغرب وتونس ومصر صادما لتحمس الكثير من المراقبين إن لم يكن النشطاء.

ومن نافلة القول أن نشير هنا إلى أن هذا المنطق (« الدكتاتور الذي يشكل حاجزا ضد الإسلاميين أفضل من الانتخابات الحرة ») ينطوي على فكر مستتر من الاستعمار الجديد أو كراهية الإسلام.

ولكن هذا لا يعني بالمرة السكوت على انتهاكات حرية التعبير أو حقوق النساء أو المثليين من الجنسين أو الأقليات التي قد ترتكبها بعض الحكومات الأصولية.

وإنما يزمع هنا موقع intercoll.net تنظيم نقاش واسع حول الإسلام السياسي مع التركيز خاصة على وجهات النظر التي تعرب عنها الحركات الاجتماعية.

هذا اقتراح لفتح باب النقاش يقدمه برنار دريانو.

Navigation

Journal des Alternatives, une plateforme altermondialiste

Suivre Intercoll.net

الشبكات الاجتماعية - RSS